google-site-verification: google872ff34cbe28c555.html حقيقة عيد الحب

حقيقة عيد الحب

حقيقة عيد الحب
    حقيقة عيد الحب 


    حقيقة عيد الحب
    حقيقة عيد الحب 

    جاءت قصّة عيد الحبّ من القدّيسين اللذين تمّ تكريمهما في الرّابع عشر من شهر فبراير، فالقدّيس الأوّل كان يعيش في روما، أمّا القدّيس الثاني فكان يعيش في مدينة تورني.


    وكان يحتفل الرومانيون بهذا اليوم الذي يصادف عندهم عطلة الرّبيع الّتي تعبّر عن مفهوم الحب الإلهي بتقديم القربان إلى الآلهة في روما.
    أمّا بخصوص المسيحيين فظهر عيد الحبّ نسبةً إلى القدّيسين الّذين يحملان اسم فالنتين اللذان عاشا في اوائل العصور الوسطى، فأحدهما كان يعيش في تورني؛ حيث قتل في عهد الامبراطور اورليان بسبب الاضطهاد الّذي عاشه المسيحيون في تلك الفترة.

      ورغم أنّه يتمّ الاحتفال بعيد الفالنتين نسبة إلى هذين القدّيسين إلّا أنّ حياتهما لا يوجد بها أيّة رومانسيّة.
     أمّا قصّة القدّيس فالنتين الّذي كان يعيش في روما والذي قتل عام 269 م، تمّ اضطهاده بسبب اعتناقه للمسيحيّة؛ حيث استدعى الإمبراطور الروماني كلوديس الثاني القدّيس فالنتين، وتحاورا معا؛ حيث إنّ الامبراطور أعجب بالقدّيس فالنتين، وحاول اقناعه بالتخلّى عن الديانة المسيحيّة، ودخول الديانة الوثنيّة فرفض، وحاول أن يقنع الإمبراطور بالدّخول إلى الدّيانة المسيحيّة لذلك تمّ تنفيذ حكم الإعدام فيه.
     وبدأت القصّة عندما رفض القديس فالنتين قانوناً لم يتمّ التصديق عليه بشكل رسميّ، فقام الامبراطور كلوديس الثاني بإصدار قرار يمنع الشّباب من الزّواج نهائيا، افترضت الروايات انه قد قام بإصدار هذا القانون لزيادة عدد أفراد جيشه؛ ظنا أنّ الشباب المتزوّجين لا يمكن أن يكونوا جنودًا أكفاء، فعلم الامبراطور برفض القسيس فالنتين فأمر  بسجنه.


    .
     وزعمت الرّوايات إنّ القدّيس فالنتين كتب أوّل "بطاقة عيد حب" بنفسه لتنفيذ حكم الإعدام فيه، ويقال على الأغلب أنّه أحبّ ابنة السجّان التي كانت كفيفةً، وعمل بنفسه على شفائها، وأرسل فالنتين لها رسالةً ووقّعها قائلاً لها: من المخلص لك فالنتين.

    وتم تنفيذ حكم الإعدام في 14 فبراير عام269 ميلادي. لذلك أطلق عليه لقب "قدّيس"، ومنذ ذلك الحين أصبح هذا اليوم مرتبطًا بمفهوم الحبّ والاخلاص والوفاء للقدّيس (فالنتاين)، وأصبح من الطّقوس المعتادة تبادل الورود الحمراء، والهدايا،
    يعتبر عيد الحب أو عيد العشّاق، أحد المناسبات الّتي يحتفل بها العالم في الرّابع عشر من شهر فبراير من كل سنة خاصة في البلدان التي تتكلم باللغة الإنجليزيّة.
     
    ويعتبر هذا اليوم مرتبطا ارتباطاً وثيقاً بالرّومانسيّة والحب ؛ فقد أبدع الأدباء في العصور الوسطى بالتعبير عن حبّهم في هذا اليوم.

    ويتمّ في هذا اليوم تبادل البطاقات التي تحمل شكل ملاك الحب أو ما يسمّى "كيوبيد"، ويكون على شكل قلبٍ.

     كما أنّ الإحصائيات التي قامت بها الرّابطة التجاريّة لناشري بطاقات المعايدة في الولايات المتحدة الأمريكية تشير إلى أنّه حوالي مليار بطاقة تقريبا يتمّ تبادلها في يوم عيد الحب في جميع أنحاء العالم؛ ممّا يجعل عيد الحب يصنّف بالمرتبة الثانية بعد عيد الميلاد نظرا للبطاقات التي يتم تداولها.



    عبدالله
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع عن المشاهير .

    إرسال تعليق